شريط الأخبار

بشرى لمحبي القطط الذين يتحسسون منها.. لقاح في طريقه إليكم

بشرى لمحبي القطط الذين يتحسسون منها.. لقاح في طريقه إليكم

بدأت شركة الأدوية الفرنسية الكندية "أنغاني" أول تجربة سريرية تهدف إلى اختبار لقاح على البشر لعلاج الحساسية من وبر القطط، على ما أفادت في بيان أمس الاثنين.

ويقوم مشروع اللقاح المسمى "أنغ-101" على إنتاج "جسيم حيوي يحاكي شكل الفيروس وحجمه ويكون سطحه مغطى بآلاف النسخ من المادة الرئيسية المسببة للحساسية تجاه القطط، وهو البروتين فيل دي1"، وفق ما شرحت الشركة.

وستبدأ التجارب السريرية على مجموعة أولى من المرضى في مستشفى رويال برومبتون في لندن.

وقال المؤسس المشارك لشركة "أنغاني" لويك فاي لوكالة "فرانس برس" إن هذا العلاج الذي سبق اختباره على الحيوانات، أدى إلى "إنتاج قوي جداً للأجسام المضادة القادرة على منع رد الفعل التحسسي".

ويتمثل العلاج الحالي للحساسية في حقن جرعات متزايدة من مستخلصات مسببات الحساسية في ما يسمى "إزالة التحسس"، وهي عملية طويلة ولا تتمتع دائماً بالفاعلية. وتُستخدَم مضادات الهيستامين أيضاً لتخفيف الأعراض المرتبطة بالحساسية.

ونقل البيان عن رئيس "أنغاني" ومديرها العام لوي فيليب فيزينا أن "أنغ-101" هو "الأول في مجموعة اللقاحات التي يجري أعدادها ضد أبرز أنواع الحساسية لدى البشر والحيوانات الأليفة".

وأنشئت شركة "أنغاني جينيتكس" في فرنسا عام 2010 وأصبح اسمها "أنغاني" بعد انتقالها إلى ملكية كندية عام 2017.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *