شريط الأخبار

هيئة أدوية بريطانية توافق على لقاح "موديرنا" المحدث لكوفيد

هيئة أدوية بريطانية توافق على لقاح "موديرنا" المحدث لكوفيد

تراجعت مبيعات "موديرنا" من اللقاح المضاد لكورونا في الربع الأول من العام، وارتفع بعض التكاليف، لكن وول ستريت توقعت ذلك وفاقت شركة الأدوية التوقعات.

أعلنت "موديرنا" الخميس أن أرباحها من لقاح سبايكفاكس تراجعت إلى 1.83 مليار دولار في الربع من نحو 6 مليارات دولار قبل عام.

سجلت الشركة المنافسة "فايزر" أيضا تراجعا حادا في مبيعات لقاحها المضاد لكورونا، كوميرناتي، بداية الأسبوع الجاري. وتحول شركات اللقاح وجهتها إلى المبيعات التجارية هذا العام بعد أن باعت للحكومات بعقود هائلة، وفق وكالة أسوشيتد برس.

يتوقع أن تتراجع مبيعات اللقاحات في الربع الثاني من العام، بينما تستخدم الحكومات مخزونها منها.

وأضافت "موديرنا" الخميس أنها مازالت على مسارها لتسليم مزيد من اللقاحات من خلال اتفاقيات شراء مقدما بقيمة 5 مليارات دولار لعام 2023.

كما ذكرت أنها تحقق تقدما مع الصيدليات والمستشفيات والأجهزة الحكومية بشأن عقود اللقاحات للخريف.

يعد لقاح سبايكفاكس مصدرا رئيسيا لأرباح "موديرنا"، لكن الشركة تطور لقاحات أخرى أيضا منها لقاح مضاد للانفلونزا وآخر لمرض تنفسي يعرف باسم الفيروس التنفسي المخلوي البشري.

تضاعفت نفقات الأبحاث والتطوير في "موديرنا" خلال الربع الأول ووصلت إلى 1.1 مليار دولار، فيما تنفق شركة الأدوية على التجارب السريرية للقاحات المحتملة.

إجمالا، تراجعت إيرادات "موديرنا" في الربع الأول إلى 79 مليون دولار من 3.7 مليارات دولار.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *