شريط الأخبار

"جدوى للاستثمار" تتوقع طلباً قوياً على الإيجارات في كبرى مدن السعودية

"جدوى للاستثمار" تتوقع طلباً قوياً على الإيجارات في كبرى مدن السعودية

أبقت شركة جدوى للاستثمار على تقديراتها لمتوسط التضخم في السعودية خلال عام 2023 عند أقصى متوسط قدره 2.6%، مع توقعاتها بتراجع نمو الأسعار إلى 2.2% في 2024.

وتوقعت في تقرير لها، اليوم الأربعاء، اطلعت "العربية.نت" على نسخة منه، المزيد من الارتفاعات في شريحة "السكن والمياه والكهرباء والغاز" التي تشكل نحو 25% من وزن مؤشر تكلفة المعيشة مدعومة بالفئة الفرعية "إيجارات المساكن"، متابعة: "لا نزال نتوقع طلباً قوياً على الإيجارات في كبرى مدن المملكة".

"في حال بدأت أسعار الفائدة بالتراجع في النصف الثاني من عام 2024، كما نتوقع، فإن ذلك سيؤدي إلى بعض الانخفاض في الطلب على الإيجار من قبل المواطنين السعوديين، حيث يحولون انتباههم مرة أخرى تجاه سوق الرهن العقاري، ومع ذلك فمن المرجح أن يظل الطلب الكلي في المملكة ثابتا، في ظل المستويات القوية لنمو القطاع غير النفطي هذا العام العام والعام القادم، مما يؤدي إلى استمرار جذب الأجانب"، وفقا لـ"جدوى".

تشير بيانات الهيئة العامة للإحصاء، بشأن التضخم لشهر أغسطس الماضي، إلى ارتفاع أسعار المستهلك بنسبة 2% فقط، على أساس سنوي، وهو ما يمثل أضعف ارتفاع في الأسعار خلال 18 شهراً.

وقالت شركة جدوى للاستثمار، إن المملكة تواصل تسجيل نمو متواضع في أسعار المستهلك مخالفة بذلك اتجاه التضخم العالمي المرتفع وتشمل العوامل التي ساعدت على ذلك تراجع أسعار الأغذية العالمية وتجدد قوة الدولار الأميركي والدعم المقدم للسلع الرئيسية.

وتابعت: "على الصعيد المحلي، تأتي ضغوط الأسعار الرئيسية من فئة "السكن والمياه والكهرباء والغاز" حيث تشهد الفئة الفرعية "إيجارات المساكن" زيادة كبيرة في الأسعار وسط ارتفاع الطلب".

وأوضحت أنه في الفترة من بداية العام وحتى يوليو، نما الإنفاق الاستهلاكي بنسبة 8%، وقد تلاحظ تسجيل زيادات كبيرة في الإنفاق على الخدمات، كفئتي "الفنادق" والمطاعم والمقاهي" مما يعكس توسع خيارات الترفيه وتعزيز تدفقات السياح.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *